ناظورإينو:

شَنّ عضو المجلس البلدي للمدينة الناظور، والمقرر العام لميزانية مجلس الجهة الشرقية والعضو بها أيضا، محمد أزواغ، هجوما لاذعا على مجموعة من الوجوه السياسية المعروفة بالناظور..

أعيرة أزواغ النارية، جاءت خلال استضافته ضمن برنامج “بوليتيك” الذي ستنشر حلقته الأولى قريبا على موقع ناظورإينو، والتي اتهم فيها طارق يحيى بإجهازه على ميزانية بلدية الناظور والتسبب في إفلاسها وإغراقها في ديون تعد بالملايير.

وأضاف ذات المسؤول الجماعي، أن رصيد المجلس البلدي الحالي يبقى هزيلا للغاية وخذل ساكنة مدينة الناظور، باستثناء مشروع النقل الحضري الذي أشرفت عليه البلدية لكنه سيرى النور خلال شتنبر المقبل أي بعد الانتخابات الجماعية.

وعند سؤاله عن سليمان حوليش، النائب الأول لرئيس بلدية الناظور، وصفه أزواغ برجل العمل الاجتماعي، وليس رجل سياسة ولا علاقة له بهذا المجال بالرغم من توليه لمهام تدبير الشأن المحلي عقب تراكمات سياسية، الا أن أزواغ أظهر نوعا من الاستصغار لحوليش.

وهاجم الأستاذ الجامعي السابق خلال ذات اللقاء الذي جمعه ببرنامج “بوليتيك”، خلال أولى حلقاته، مجموعة من الوجوه السياسية، وتناول بشكل كبير الشأن السياسي والانتخابي على مستوى الناظور، وقدم تخميناته للاستحقاقات المقبلة..

تفاصيل الحوار الذي أجراه برنامج “بوليتيك” مع الفاعل السياسي محمد أزواغ ترقبوها قريبا على ناظورإينو..