ناظورإينو – كمال لمريني

طالب حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، من رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، بإقرار السنة الامازيغية عطلة رسمية مؤدى عنها.

وقالت النائبة البرلمانية، ابتسام مراس، عن الفريق الاشتراكي، أن في سؤال شفوي موجه إلى رئيس الحكومة، أن ترسيم اللغة الامازيغية في دستور 2011، لاعتبارها رصيدا مشتركا لجميع المغاربة، والاعتراف بها في ديباجة الوثيقة الدستورية كهوية وحضارة وبعد من أبعاد الهوية الوطنية المغربية، يستدعي إقرار النهوض بالثقافة الامازيغية وحمايتها، وإقرار رأس السنة الامازيغية عطلة رسمية مؤدى عنها على غرار بداية السنة الميلادية والهجرية.

وساءلت عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، رئيس الحكومة، عن متى سيتم التعاطي الايجابي مع مطلب إقرار السنة الامازيغية عطلة رسمية مؤدى عنها.