الهادي بيباح – بني سيدال

في إطار المقررات الوزارية و المجهودات الكثيفة الهادفة لدعم التمدرس و محاربة الهدر المدرسي و بخاصة بالعالم القروي و وسط الفتيات بالخصوص، أشرفت إدارة ثانوية بني سيدال الإعدادية بتنسيق مع جمعية النجاح لتشجيع التمدرس المشرفة على تسيير مرفق النقل المدرسي مساء الأربعاء 04 أكتوبر 2017 على تنظيم قافلة للتعبئة الاجتماعية في اتجاه بعض دواوير جماعة بني سيدال الجبل تحت شعار “يدا في يد من أجل تمدرس الجميع و محاربة الهدر المدرسي”.

و بحضور رئيس المؤسسة التربوية السيد بنعيسى صوالح و طاقمه الإداري و التربوي و بعض التلاميذ و التلميذات، انطلقت القافلة في اتجاه مقرات سكنى مجموعة من التلميذات الغير الملتحقات بمقاعدهن الدراسية خلال الموسم الدراسي الحالي 2017/2018 بالرغم من اجتيازهن بنجاح لامتحانات أخر السنة أو بانقطاعهن أواسط السنة الدراسية المنصرمة.

و قد تمكن أعضاء القافلة الاجتماعية من ضمان عودة ست تلميذات لفصولهن الدراسية بعد تمكنهم من إقناعهن رفقة افراد عائلتهن بأهمية استئناف مسارهن الدراسي و التغلب عن بعض الصعاب التي تعتري طريقهن و بخاصة ما يتعلق بالتنقل صوب المؤسسة التعليمية.

و من خلال هذه الجولة تبين ان الحالة الاجتماعية الهشة لبعض الأسر و المسالك الطرقية الصعبة و عقلية بعض أفراد الأسر الذكورية التسلطية تشكل أهم أسباب الهدر المدرسي وسط الفتيات بالعالم القروي بصفة عامة و ببعض دواوير جماعة بني سيدال الجبل. هذا بالرغم من توفر حافلات النقل المدرسي التي تستلزم مساهمة رمزية من قبل المستفيدين من التلاميذ و التلميذات و التي لا تتعدى خمسون درهما في الشهر.